طريقة تحضير صفار البيض للرضع والعمر المناسب

طريقة التقديم يفضل البدء بتقديم البيض للأطفال على مراحل وذلك من خلال تقديم صفار البيض لهم في بداية الأمر، والانتظار حتّى الشهر العاشر من عمر الأطفال للبدء بتقديم بياض البيض لهم، ويعود

سبب ذلك إلى احتواء بياض البيض على عدد من البروتينات التي يستقبلها الجسم وكأنّها أجسام غريبة مهاجمة ممّا يدفعه لإفراز الأجسام المضادة ومحاربتها، الأمر الذي يمكن أن يظهر على شكل حساسيّة تجاه بياض البيض، وتشير الدراسات إلّا أنّ تجنّب إطعام الأطفال بياض البيض حتّى السنة الأولى من أعمارهم يجعلهم أكثر عرضةً للإصابة بحساسية البيض. يمكن للأم الاستعانة البدء بتقديم البيض المسلوق جيداً لطفلها وذلك لسهولة فصل الصفار عن البياض بعد عملية السلق، مع إضافة زيت الزيتون لصفار البيض بعد هرسه جيداً، ثمّ التدرج في إضافة بياض البيض للصفار، أما عملية قلي البيض فتفضل أن تحدث باستخدام زيت الزيتون أو زيت فول الصويا مع تجنب استخدام الزيوت المشبعة، كما يمكن تقديم البيض للأطفال بشكل غير مباشر من خلال تناول الأطعمة وغيرها من المخبوزات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *